كتب: عبد الرحمن الماحي

 

سليم محمد.. لاعب صاحب إمكانيات بدنية وفنية مهولة، تفجرت موهبته مع صفوف نادي الامل عطبرة ليلفت صاحب الرقم (17) الأنظار إليه بشدة خلال المواسم السابقة، ويكون اللاعب محط أنظار العديد من الأندية من بينها القمة “الهلال، المريخ” التي سعت للحصول على خدمات لاعب وسط مهاري يمتاز  بقدرات هائلة، وما يميزه أكثر أنه يلعب بالقدم اليسرى التي إفتقدها الهلال تحديدا منذ رحيل الغزال مهند الطاهر عن صفوف الأزرق.

سليم كان أحد نجوم التسجيلات التكميلية الاخيرة وقد قرر اللاعب الدفاع عن الوان شعار الهلال عن قناعة كاشفا عن عشقه اللا محدود للكيان الأزرق ورغم أن اللاعب وقع رسميا في كشوفات الهلال إلا أنه لم يظهر في التمارين الاخيرة لأن إسمه غير مرفق بالكشف الافريقي لفريق الهلال لذلك فضل اللاعب التواجد في “إستراحة محارب” لإلتقاط الانفاس قبل بدء المشوار مع الكبار، حيث ينتظر أن يبدأ سليم مشوار التمارين إعتبارا من يوم الإثنين المقبل.

سليم محمد صرح للموقع الرسمي لنادي الهلال، أن هلاليته الصارخة هي التي حسمت أمر إنتقاله للديار الزرقاء مقدما الشكر ﻹدارة النادي الأزرق بقيادة الدكتور أشرف الكاردينال ولإدارة نادي الامل عطبرة، وقال ان اللعب في صفوف نادي بقيمة وحجم الهلال يعتبر شرف وفخر كبير لاي لاعب كرة قدم في السودان، متمنيا بأن يوفق رفقة زملائه اللاعبين في تحقيق الالقاب المحلية والافريقية.

كما تحدث اللاعب سليم عن المواجهة المنتظرة للهلال مساء الغد امام ناكانا الزامبي وأعلن عن تواجده داخل الجوهرة الزرقاء كمشجع لفريق الهلال في مواجهة الفريق الزامبي، وقال اللاعب أن المباراة صعبة ولكن بدعم الجماهير ومساندتهم القوية يستطيع الهلال تحقيق الانتصار والتأهل إلى الدور المقبل.