كتب: عبد الرحمن الماحي

 

رغم الفوز العريض الذي حققه الهلال على فريق بورت لويس الموريشيصي إلا أن المدرب التونسي نبيل الكوكي لم يكن راضٍ عن الأداء والمخزون البدني للفريق؛ وقال في مستهل حديثه بالمؤتمر الصحفي عقب اللقاء أن الهلال حقق نتيجة إيجابية ولم يلعب بالشكل الذي يطمح إليه؛ وأضاف: خلال ملاحظتي على لياقة اللاعبين البدنية فإنها لم تكن في المستوى المطلوب للأبطال؛ الفوز الذي تحقق يعود الفضل فيه للاعبين وللمدرب محمد محي الدين الديبة الذي بذل مجهودات مقدرة قبل وصولي؛ ومضى الكوكي قائلاً: لا يزال أمامنا الكثير من الوقت لتجهيز الفريق بشكل أفضل في المرحلة المقبلة؛ والأهم بالنسبة لنا في الوقت الحالي عبور الشوط الثاني بموريشيوص الإسبوع المقبل والتأهل لمرحلة المجموعات.

وأجاب الكوكي على إستفسارات الصحفيين وقال أن المستوى البدني للاعبين كان سبب في تعرض أبوعاقلة وأوكرا للإصابات؛ وأعرب التونسي عن رضائه التام على خط دفاع الهلال الذي لعب مباراة كبيرة وفقاً للظروف التي أدى بها والتي إستدعت التوليف سواء في العمق أو الأطراف؛ وقال الكوكي بأنه سعى خلال المواجهة للإستفادة من خبرة بشة رغم غيابه الطويل عن الملاعب؛ وعنه تحدث: بشة لاعب كبير لعب أكثر من (30) مباراة أفريقية مع الهلال ووجوده في مثل هذه المباريات يصنع الفارق من ناحية الخبرة والتكتيك وهذا ما قد كان؛ وختم الكوكي حديثه بالإشارة إلى أنهم سيلعبوا مباراة الإياب الإسبوع المقبل وكأنهم لم يحققوا الفوز بالذهاب.

كما تحدث خلال المؤتمر الصحفي المدير الفني لفريق “بورت لويس”  عبد الشكور بودان الذي قال بأن الهلال إستحق الفوز بهذه النتيجة العريضة؛ مشيراً إلى أنه لعب أمام خصم شرس وأمام جمهور مُحفز بالنسبة للاعبين مرجعاً في الوقت ذاته قلة الخبرة بالنسبة للاعبي فريقه كاحد أبرز الأسباب التي أدت لخسارته بهذه النتيجة العريضة؛ وختم بودان حديثه برغبتهم بالتمسك في الأمل وقال: سنبحث عن حظوظنا بموريشيوص رغم صعوبة المهمة؛ نحن لا نمتلك “ميسي” أو “نيمار” لتعويض هذه الهزيمة الكبيرة كما فعل فريق برشلونة مؤخراً أمام باريس سانت جيرمان ولكن سنبذل أقصى جهدنا لتحقيق نتيجة إيجابية أمام الهلال.