كتب: أنس محمد أحمد

تتجه الأنظار صوب ملعب استاد الخرطوم عند الثامنة من مساء الثلاثاء، لمعايشة لقاء قمة الكرة السودانية، بين الهلال والمريخ، في عرس نهائي الجولة “21” لحساب مسابقة الدوري الممتاز، في مواجهة يتوقع لها ان تأتي على سطح صفيح ساخن بين الجانبين، من واقع الندية الكبيرة بينهما.. الهلال الذي حسم امر تتويجه باللقب قبل جولتين من اسدال الستار على المنافسة، بعد انتصار كبير على الأمل عطبرة، يأمل اكمال اللوحة في مباراة الديربي، والتي ستشهد تسليمه الكأس بصورة رسمية، وذلك بتحقيق الإنتصار، ويخطط لتجنب كل ما من شأنه ان يخصم من ليلة التتويج والإبتهاج، والإحتفال بأروع مايكون رفقة مناصريه، وعقد الأزرق العديد من الحصص التدريبية على ملعبه بأمدرمان، فيما ادى مرانه الرئيسي على ملعب أكاديمية تقانة كرة القدم بالخرطوم 2، وأختتم تحضيراته على مسرح المواجهة صباح الإثنين، وعمل الطاقم الفني بقيادة الوطني فوزي المرضي، على رفع المخزون اللياقي، وتجويد الإستراتيجية التي ينوي خوض المباراة بها، والتي يدخلها وفي رصيده “84” نقطة، بفارق “7” نقاط عن أقرب المنافسين.. طرف المباراة الثاني المريخ، حسم أمر المركز الثاني، بعد صراع شرس مع العديد من المنافسين أبرزهم الأهلي شندي، ويدخل لقاء القمة وفي رصيده “77” نقطة.