كتب: أنس محمد أحمد – تصوير: محمد إسماعيل

إنعقد بالمركز الإعلامي لنادي الهلال، المؤتمر الصحفي لمباراة فريق الكرة الأول وضيفه الرابطة كوستي، في الدوري الممتاز، وذلك عقب نهايتها، بإنتصار الأزرق بثلاثة أهداف دون رد، وقدم الروماني ايلي بلاتشي المدير الفني للهلال، إعتذاره عن المشاركة في المؤتمر لرغبته في التحدث مع اللاعبين وإرتباطه بإجتماع مع الدكتور أشرف سيد أحمد الكاردينال، رئيس مجلس إدارة نادي الهلال، لتقديم خطته للمرحلة المقبلة، فيما تحدث خلال المؤتمر، الكابتن بابكر تبيدي، المدير الفني للرابطة كوستي..

يرى الوطني بابكر تبيدي المدير الفني لنادي الرابطة كوستي، ان مباراة فريقه امام الهلال، التي اقيمت بإستاد الهلال مساء الخميس، برسم الجولة “24” لحساب مسابقة الدوري الممتاز، يرى انها الأفضل في المنافسة المحلية خلال الفترة السابقة، من حيث المستوى.. وقال: “الرابطة بدأ الإعداد للقسم الثاني من الدوري الممتاز متأخرا، خضنا ثلاثة مباريات خلال اسبوع واحد فقط، وهذا يعتبر ضغط رهيب على الفريق، فقبل “72” واجهنا مريخ نيالا بملعبنا بكوستي، واليوم نازلنا الهلال، وبالطبع فان ذلك يمثل ارهاق كبير جدا لنا، بإستصحاب ارهاق السفر والترحال، ومباراتنا القادمة يوم الأحد في شندي، اقوم بإشراك العديد من العناصر التي لم تتاح لها الفرصة، وهي تشارك لأول مرة في تشكيلة الرابطة كوستي، وشخصيا اتعامل مباراة الهلال ولقاء الأهلي شندي المقبل، بمثابة اعداد للمرحلة المقبلة، وخير دليل على ذلك انني قمت بالدفع بثلاث عناصر امام الأزرق، هناك العديد من البدلاء تحولو الى التشكيل الأساسي، افتقدت خدمات العديد من العناصر الأساسية في مباراة الهلال، ابرزهم الكنغولي استيفن، والذي اعتبره نجم الفريق الأول، واللاعب أحمد الجلال، والذي أحسب انه أحد افضل من يشغل وظيفة محور الإرتكاز في السودان، ولكن اعتقد ان هناك العديد من الأسماء التي أعلنت عن نفسها في مباراة اليوم، على غرار اللاعب فيصل عبد الله”.. واضاف تبيدي: “مباراة الهلال والرابطة جاءت جميلة ومثيرة، نحن عملنا لتطبيق اللعب النظيف، وانصرفنا للعب كرة القدم فقط، وحسب اعتقادي الشخصي فان الرابطة كوستي استحوذ على الكرة بنسبة 60%، والهلال بنسبة 40%، واذا كان هناك اي شخص يعتمد على معايير الإستلام والتمرير وتغيير الإتجاه واللعب الجماعي، فاننا كنا الأفضل على مدار الشوطين، اهداف الهلال جاءت من أخطاء، والكاميروني ماكسيم فودجو أنقذ مرماه من هدفين”.. وواصل المدير الفني للرابطة كوستي: الهلال تفوق على الرابطة في لقاء اليوم باللياقة البدنية العالية، ومن هنا اتقدم بالتهنئة للكابتن فتحي بشير المعد البدني للأزرق، لأنني لأول مرة اشاهد الهلال بهذه اللياقة البدنية العالية، لأن الرابطة من النواحي التكتيكية والتنظيمية كانت هي الأفضل، واقول مبروك للهلال واتمنى ان يواصل إنتصاراته، كما أشيد بجميع لاعبي الرابطة كوستي، ونتمنى ان يعود الفريق الى طريق الإنتصارات في المباريات المقبلة”.. وأكد تبيدي ان دفاع الهلال في مباراة اليوم ظهر منظما أكثر من الفترة السابقة.. وقال: “على الرغم من ذلك نجحنا في اختراقه، ولعدم التصرف السليم أهدرنا بعض الفرص، والدليل على ذلك انه مع صافرة النهاية كان مهاجمنا محمد موسى مواجها لمرمى ماكسيم، واذا كان قد مرر الكرة لزميله لكانت هدف أوسدد نحو المرمى لكانت هدف ايضا، وهنا نطرح سؤال أين كان دفاع الهلال..؟، في الوقت الذي اقول ان دفاع الهلال ظهر منظما امامنا أكثر من الفترة السابقة، اقول ان المشاكل على مستوى عمق الدفاع الهلالي مازالت موجودة، وهناك خلل يجب معالجته”.