كتب: أنس محمد أحمد

عاد فريق الكرة الأول بنادي الهلال للتدريبات، عقب المباراة الودية التي خاضها على ملعبه بأمدرمان مساء أمس، مع الوادي نيالا، والتي كسبها الأزرق بثمانية اهداف دون رد، والتي تندرج في اطار التحضيرات للقسم الثاني من الموسم التنافسي الحالي، والذي يخوض به الفريق العديد من المواجهات على مستوى مسابقة الدوري الممتاز ومنافسة كاس السودان القومي.. وأدى الهلال حصة تدريبية ساخنة على ملعبه عشية اليوم الثلاثاء، تحت اشراف الروماني ايلي بلاتشي المدير الفني وطاقمه المعاون، الذي عمل على تفعيل الجوانب البدنية، وأخضع اللاعبين لتدريبات متنوعة بالجري حول الملعب وتفكيك العضلات واجراء الحركات الاحمائية، كما أخضع التونسي وليد بن الحسين مدرب الحراس الثنائي ماكسيم فودجو وجمعة جينارو لتدريبات شاقة.

واكتفى الدولي سيف مساوي قائد الفريق، بالجري حول الملعب.. واختتم المران بتقسيمة في نصف الملعب الشمالي، بين الأزرق والأخضر، عمد الروماني لإيقافها عدة مرات بغرض تصحيح الأخطاء وتجويد الاداء، وشهدت التقسيمة العديد من الأهداف.

وشارك في الحصة التدريبية (17) لاعبا، وغاب عنها ثمانية عناصر، حيث يتواجد الوطني حسين الجريف متوسط الدفاع رفقة منتخبنا الوطني للشباب، فيما منحت دائرة الكرة (7) عناصر راحة عن مران اليوم، نسبة لسفرهم لقضاء عطلة عيد الفطر المبارك مع ذويهم في الولايات وهم: يونس الطيب، معاوية فداسي، ولاء الدين موسى، رمضان كابو، أطهر الطاهر، نزار حامد وعمار الدمازين.

ويرتاح الهلال عن التدريبات أول وثاني أيام عيد الفطر المبارك، على ان يستأنف تحضيراته عشية يوم الجمعة المقبل.