كتب: أنس محمد أحمد – تصوير: محمد اسماعيل

يرى الدولي مدثر الطيب كاريكا، مهاجم فريق الكرة الأول بنادي الهلال، ان اعادة قيده في كشوفات الفريق، رفقة الثنائي الوطني الشاب يونس الطيب، والجنوب سوداني أتير توماس، دون شروط أمر طبيعي، مؤكدا انهم من أبناء الهلال، وان الأعوام التي قضوها في النادي، كفيله بحسم امر تجديد تعاقدهم لمواسم مقبلة، ويرى ان الأجواء في النادي تعتبر أكبر دافع لهم للمواصلة.. وأردف كاريكا: نتمنى ان نسهم في تطوير النادي وتقدمه في كافة المنافسات التي يشارك بها، وان نسعد القاعدة الجماهيرية العريضة التي ظلت تقف معنا وتدعمنا بشكل مستمر، وللأمانة فهي تستحق مزيدا من التضحيات لأجلها، ونحن في الفريق نقدر ما يقوم به الأنصار من دور ايجابي، يتمثل في مؤازرة اللاعبين، وباذن الله سنكون عند حسن ظن المناصرين في مقبل المشوار.