كسب فريق كرة القدم الأول بنادي الهلال عصر اليوم خامس تجاربه الودية امام فريق هرقل التونسي بثلاثه اهداف دون مقابل جاءت عن طريق مدثر كاريكا و موكورو وايشيا في المباراة التي لعبت بملعب فندق المرادي ضمن معسكره التحضيري المقام حالياً بمدينة سوسه التونسيه استعداداً للموسم الرياضي الجديد وحقق الهلال اربع انتصارات ضمن المعسكر اخرها امام الاتحاد الليبي فيما تعادل بالصف الثاني امام الصفاقسي التونسي .

تشكيلة الشوط الأول

دفع الجهاز الفني للهلال بتشكيلة ضمت كل من ماكسيم في حراسة المرمى , عبد اللطيف بوي , ابيكو , اتير توماس و ابوعاقله في خط الدفاع , نصر الدين الشغيل , نيلسون , وليد علاء الدين ونزار حامد في وسط الملعب , مدثر كاريكا وصلاح الجزولي في المقدمة الهجومية .

فرض الهلال سيطرته على هذا الشوط منذ بدايته بفضل ترابط خطوطه الثلاثة مع الاستحواذ الكامل لوسط الملعب وبادر صلاح الجزولي بتسديده مرت جوار القائم وابعد حارس الفريق التونسي محاولة مدثر كاريكا الذي تسلم الكرة من نيلسون وتخلص من مدافعين ليبعدها الحارس لركلة ركنية .

وباغت وليد علاء الدين بتسديدة قوية مرت جوار المرمى بينما رد عليها الفريق التونسي بهجمه انتهت في أحضان مكسيم .

بعد مرور نصف ساعة من شوط اللعب الأول اجرى الجهاز الفني للهلال عدة تبديلات قضت بخروج وليد علاء الدين والجزولي ونزار حامد ودخول ايشيا وولاء الدين وموكورو

وينجح مدثر كاريكا في احراز هدف المباراة الأول في الدقيقة 32 مستفيداً من الكرة المرتده من الحارس اثر تسديدة عبد اللطيف بوي القوية ينتهى عليها شوط اللعب الأول .

الشوط الثاني

مع انطلاقة شوط اللعب الثاني اجرى الجهاز الفني عدة تبديلات بخروج ماكسيم , عبد اللطيف بوي ودخول جمعة جينارو ومحمود امبده وواصل الهلال سيطرته الميدانيه واستطاع حارس هرقل من التصدي لتسديدة ولاء الدين القوية على دفعتين واخرج الجهاز الفني نيلسون وابيكو وابوعاقلة وحل بديلا عنهما كل من اطهر الطاهر , سيف مساوي وعمار الدمازين .

وعقب مرور ربع من شوط اللعب الثاني استطاع الوافد الجديد شيخ موكورو ان يضيف الهدف الثاني بعد تسلمه كرة من خارج الصندوق من كاريكا تقدم بها وسط مدافعين و تخلص وسدد بيمناه بقوة في الشباك .

في الدقيقة 18 من شوط اللعب الثاني دفع الجهاز الفني ببشه بديلاً لنصر الدين الشغيل عماد الصيني بديلاً لمدثر كاريكا

واستطاع ايشيا ان يضيف الهدف الثالث للهلال في الدقيقة 25 من تسديدة خارج الصندوق لينتهى عليه اللقاء .