بسم الله الرحمن الرحيم

يقول الله تعالى في محكم تنزيله ((تعاونوا على البر والتقوى ولا تعانوا على الإثم والعدوان))

صدق الله العظيم

حرصاً منا على تصحيح مسار كرة القدم في السودان وإنتشالها من الهوة السحيقه التي تقبع فيها الآن ومن واقع أدوارنا الريادية كأندية طليعه في أعلى منافسة بالسودان وهي منافسة دوري الدرجة الممتازة ونظراً للواقع المتردئ الناجم عن الممارسات غير العدليه والتي لا تستند إلى صحيح القانون ولحالة الفوضى الضاربه باطنابها على مفاصل مجلس إدارة الإتحاد السوداني لكرة القدم ولجانه بمختلف مسمياتها والتي تحولت من واقع تكوينها لأدوات في أيدي قادة الإتحاد السوداني الذين يحركونها وفقاً لما تقتضيه الأهواء والمصالح والعلاقات الشخصية والمحاباه ، وفي ظل توجيه المنافسة بعد إفراغها من مضمونها وتوجيهها لخدمة نادٍ بعينه في أبشع صور الممارسة وتغيب العمل الموسسي والأجهاز على نصوص القانون والتعدى السافر على إختصاصات اللجان المختصة .

في ظل هذا الواقع المعاش تنادت أندية الدرجة الممتازة وهي :

–       نادي الهلال الخرطوم .

–       نادي الأمل عطبرة .

–       نادي الهلال كادوقلي .

–       نادي الأهلي مدني .

–       نادي الميرغني كسلا .

–       نادي الرابطة كوستي .

يمثلها الموقعين على هذا البيان وبعد تباحث وتفاكر وإستعراض شامل لكل الأخطاء المتراكمه التي ظلت مصاحبه لهذه المنافسة والتي بلغت زروتها بالقرارات المعيبه شكلاً ومضموناً وموضوعاً وقانوناً ، ومع تأمين هذه الأندية على نجاح هذه المنافسة من الناحية الفنيه والجماهيرية من واقع المجهودات الإدارية والمالية المبذوله ومع الفشل الكبير في إدارة شأن هذه المنافسة من قبل مجلس إدارة الإتحاد السوداني لكرة القدم والتي صارت توجه نتائج هذه المنافسة وتحسم من داخل مكاتب إتحاد كرة القدم السوداني في أبشع صور المحاباه وإغتيال القانون .

من كل ذلك خلصت هذه الأندية إلى رفض كامل لهذه المنافسة بشكلها الحالي وقررت هذه الأندية وبالإجماع الإنسحاب من جميع المنافسات التي ينظمها الإتحاد السوداني لكرة القدم وذلك إبتداءاً من مساء اليوم الأحد الموافق 18/10/2015م وعدم آداء جميع المباريات المعلنه إبتداءاً من هذا التاريخ .

والله من وراء القصد وهو المستعان

kardinal a

t