كتب : شهاب مغاربة

قاد نجم خط الوسط وهداف الفريق محمد احمد بشير (بشه) لنهائي كأس السودان على حساب الأهلي شندي في المباراة التي جرت مساء اليوم بإستاد الهلال بامدرمان واحرز بشه هدف المباراة الوحيد في الدقيقة 35 ليواصل اللاعب نجاحاته هذا الموسم على المستويين المحلي والافريقي منتزعاً صدارة هدافي الفريق عن جدارة ومنافساً على هدافي الدوري الممتاز.

وفي مجريات المباراة سيطر الهلال على شوط اللعب الأول وبكر بالهجوم على مرمى اهلي شندي حيث تكفل قائمه بالتصدي مرتين من محاولة نجم الفريق العائد من الإصابة محمد عبد الرحمن في الدقيقة 9

بينما تكفل يس من التصدي لعدة تسديدات من قبل مهاجمي الهلال واوقف مساعد الحكم الثاني عدة هجمات للهلال بداعي التسلل ابرزها رأسية بشة التي كانت في طريقها لمعانقة الشباك . وفي الدقيقة 43 من عمر الشوط الأول انقذ يس مرماه من هدف مؤكد بالتصدي لتسديدة نصر الدين الشغيل القوية لينتهى شوط اللعب الأول بالتعادل السلبي .

وفي الشوط الثاني نشط فريق الأهلي شندي، وإستمرت معاناة الهلال ولم يتخلص منها إلا بعد دخول صهيب الثعلب في وسط الملعب، ثم دخول لاعب الوسط الآخر نيلسون الغاني، لينتج عن ذلك تحول بشة في الهجوم، ليتحسن حال الهلال وتتضيع له عدة فرص من كاريكا والثعلب، ونتج عن ذلك الهدف الأول للهلال من هجمة مرتدة منظمة، حيث إنتزع نصر الدين الشغيل الكرة من مركز الظهير الأيسر ومررها لكاريكا الذي مرر داخل الصندوق لبشة الذي موه بمدافع وطارد الكرة ووضعها ارضية في المرمى لحظة خروج الحارس يسن من المرمى في الدقيقة 80.

بعدها بدقيقتين أضاع الثعلب فرصة هدف من إنفراد تام بالمرمى، وتواصلت محاولات الجادة، وإعتمد الأهلي شندي على الهجمات المرتدة، حتى أنتهت المباراة بفوز الهلال وتتأهله لنهائي كأس السودان، إنتظار الفائز من المريخ والخرطوم في مباراة السبت.

تشكيلة الهلال

دفع الجهاز الفني للهلال بتشكيلة ضمت كل من ماكسيم في حراسة المرمى , عبد اللطيف بوي , كوناتيه , سيف مساوي , اطهر الطاهر في خط الدفاع , نصر الدين الشغيل , نزار حامد , بشه (معتصم عبد القادر) , فيصل موسى (نيلسون) , محمد عبد الرحمن (صهيب الثعلب) ومدثر كاريكا .

كوناتيه يفاجئ الجميع

فاجأ مدفعجي الهلال المالي الجنسية كوناتيه الجميع بادائه القوي في المباراة وهتفت له الجماهير باسمه كثيراً بينما قدم الكابتن احمد ادم رئيس القطاع الرياضي التهاني له عقب نهاية المباراة مباشرة .