عاد فريق الكرة الأول في نادي الهلال إلى التدريبات عند الساعة الخامسة من عصر اليوم، وذلك عقب أداء مباراة النجم الساحلي أمس الأول على الملعب الأولمبي في سوسة، والتي آلت للتعادل الإيجابي بهدفٍ لكلٍ، وأستهل مران الأمس بمحاضرة مطوّلة من الكوكي تحدث من خلالها للاعبين عن ملاحظاته على الأداء في مباراة الليتوال، ومطلوبات المرحلة الحالية (الثانية) من التحضيرات، وتم تقسيم الفريق إلى مجموعتين أشرف نبيل الكوكي المدير الفني للفريق على الأولى وهم الأساسين الذين شاركوا في مباراة النجم، وأشرف مصطفى النقر مساعد المدرب، وخالد بخيت المدرب العام على المجموعة الثانية والتي تضم بقية اللاعبين من الفريق الأول ونجوم المنتخب الأولمبي، وشدد التونسي على أساسيّ الفريق في التعامل الأمثل مع ختام الهجمة، والتحضير السريع بثلاث لمسات، وذلك بإستخدام التختة لرصف مدافعي الخصم، فيما ركزّ النقر والمعلم الكبير على بناء الهجمة من العمق والتحويل للأطرف مع الإستفادة من العكسيات في مواجهة المرمى، وقد إكتفى التونسي بساعة وربع الساعة لتمرين الأساسيين، فيما إستمر تدريب بقية المجموعة لساعتين وتم إجراء تقسيمة في منتصف الملعب بين الأخضر والرمادي إنتهت لمصلحة الأول بخمسة أهداف مقابل ثلاثة تبادل إحرازها وليد الشعلة وهدفين لكلٍ من أطهر الطاهر وعماد الصيني، فيما أحرز أهداف الرمادي صلاح الجزولي، بشة الصغير، والغاني نيلسون، وفي ختام التدريب تم إجراء إحماء وإستطالة وتمارين جري أشرف عليها الفرنسي ريتشارد هاورد..

الثنائي وليد علاءالدين وأتير توماس واصلا تمارين التأهيل تحت إشراف المعد البدني، وتابع المران من الخارج عبداللطيف بويا، وأجرى وليد بن الحسن تدريبات متنوعة حول سرعة ردة الفعل لحراس المرمى الثلاثة عند المواجهات المباشرة والإنفراد..