اكد الكابتن فوزي المرضي عضو مجلس ادارة نادي الهلال ورئيس قطاع الشباب والناشئين بالنادي بان مباراة الفريق المقبله امام سانغا في اياب دور الـ16 لدوري ابطال افريقيا صعبة بكل المقاييس لان الفريق الضيف ليس له مايخسره وانه سيعمل بكل وسعه لكسب المباراة وما يؤكد ذلك وصول بعثتهم قبل اربع ايام من المواجه المرتقبه والمحدد لها يوم الاحد المقبل بالاضافة لاسناد قيادة بعثة الكنغولي للسيد ناقاي الفونس حاكم محافظة كاساي الشرقية ورئيس النادي وضمت حجم بعثته حوالي 42 شخصاً من ضمنهم سكرتير الاتحاد الكنغولي لكرة القدم .واوضح عضو المجلس بان الكنغو من البلاد الافريقية المتطورة في كرة القدم بشكل كبير كما ان فريق سانغا يعتمد على لاعبين صغار في السن يمتلكون القوة في الاداء

الا ان الاسد اعتبر بان كل هذه المعطيات ستنتهي مع زئير جماهير الهلال يوم الملحمة مؤكداً بان جماهير الهلال لم يخيبوا ظنه في يوم من الايام وكل ما احتاج لهم الفريق وجدها في الميعاد بل واصبحت اللاعب رقم 1 وليس رقم 12.

كما اشار الى ان اهتمام مجلس الادارة بقيادة رئيس النادي اشرف الكاردينال بالفريق والذي يعمل على توفير البيئة والمناخ المناسب للابداع ودونكم الروح المعنوية العالية للاعبين والتي اسهمت في تحقيق الانتصارات الاخيرة المحلية والافريقية مؤكداً تواصلها باذن الله دخل مقبرة الخصوم .

واختتم فوزي المرضي حديثه لموقع الهلال الرسمي مؤكداً بان معركة الاحد هي معركة الجميع مجلس  ادارة وجماهير ويجب علينا توحيد العمل والمؤازرة والوقفة القوية طيلة زمن المباراة حتى تحقيق الانتصار  وانه يعرفون الفريق الكنغولي تماماً بعد ان خضنا مباراة الذهاب بارضه وتفوقنا عليه بعد ان استفدنا من القاعدة الجماهيرية الكنغولية المساندة للازرق والتي كونها من خلال التباري مع فرقهم في البطولة الافريقية خاصة في العام الماضي وهنا يوضح تماماً مدى تأثير المساندة ي تحقيق الانتصارات .