افتتتح السيد وزير الشباب والرياضة الاستاذ بله يوسف كلمته في احتفائية تدشين الجوهرة الزرقاء بالترحيب برئيس مجلس ادارة نادي الهلال واعضاء مجلسه ورئيس واعضاء الاتحاد المحلي لكرة القدم بولاية الخرطوم وممثلو اندية الممتاز ورواد نادي الهلال ومشجعيه والاعلاميين والشركة الصينية المنفذة لمشروع الجوهرة وقدم التهاني لمجلس ادارة نادي الهلال وجماهيره لانجاز الجوهرة الزرقاء
وعبر عن سعادته بهذا العمل الوطني الذي يعبر عن المسؤولية الحقيقية للنموذج الناجح لقيادة مجالس الادارة للاندية المختلفة وهو احد مبادرات واسهامات الدكتور اشرف الكاردينال .
واوضح الوزير بان ابان انتخابات مجلس ادارة نادي الهلال كانوا يتمنون انتخاب مجلس يستطيع قيادة هذا الصرح العظيم وان يعبر به ويؤسس اليه مرحله جديده في عمر وتاريخ العمل الرياضية بالسودان وبولاية الخرطوم ونحن نشهد هذا العمل الان وسعادتنا لاتوصف لانه بيان بالعمل وهي دعوه لكل الاندية من اجل التنافس في مثل هذا العمل والتقدم بالانجاز والاعمار والبرامج الحقيقية من اجل تطوير الرياضة من اجل تأسيس مستقبل العمل الرياضي بالسودان tdshen 001 002
واكد بان هذا الاتجاه هو الصحيح من اجل التنمية التحتية في البلاد وطالب بالتركيز من اجل هذه الاهداف وهي اساس النجاح مطالباً بعدم الانشغال بتضييع الزمن في الصراعات والجدال والشتائم والعمل الذي يؤخر اكثر مايقدم وواصل الوزير قائلاً : ان كانت دعوة الكاردينال تمثلت في نادي الهلال بتوحيد الصف واعلام الهلال بالعمل على تقديم نموذج اعلامي راشد  فانني ادعو لكل القطاع الرياضي بتوحيد الصف والكلمة والتركيز على العمل لتحقيق الانجاز في بناء المؤسسات وحصد الكؤوس والتتويج في المنصات الاقليمية والعالمية وان نؤسس لبنية رياضية في مقام السودان وهي دعوة لكل القطاع الرياضي بتوحيد الجهود فيما يخدم قطاع الرياضة وان نبتعد مما يؤخر
وقدم وزير الشباب والرياضة دعوة خاصة للاعلام الرياضي بان يعمل ليؤسس اعلام يقوم على المسؤولية والنقد البناء والطرح الموضوعي وان يبتعد عن التجريح والاساءات وجر القاعدة الرياضية الى كثير من محطات الاختلاف والمحطات التي تهدر الجهود والتي كثيراً ماتخلق الاشكالات .وان يتحمل مسؤوليته في بناء الرياضة كشركاء اصيلين من خلال المراجعة والتقويم والمناصحة والنقد البناء .
واكد بانهم في الدولة سيبذلون خطوات عملية تعمل على معالجة كثير من الاشكالات على رأسها الاعلام الرياضي مشيراً الى عدم وقوفهم مكتوفي الايدي مما يعطل مسيرة الرياضة ولن يقبلوا الا باعلام مسؤول وقادر على المساهمة الايجابية في هذا العمل .
واختتم وزير الشباب والرياضة بولاية الخرطوم بان الدولة ستواصل دعمها لمجالات الرياضة بتطوير القوانين والتنسيق وتكامل الجهود والتي سنعمل جميعاً عليها والمطلوب التعاون وقدم تهانيه مجدداً للدكتور اشرف الكاردينال رئيس مجلس ادارة نادي الهلال واعضاء مجلسه وجماهير النادي اينما كانت بانجاز تدشين الجوهرة متمنياً العودة مجدداً بعد اكتمالها وتقديمها هدية لشعب السودان .