يستضيف ملعب إستاد الخرطوم في الثامنة من مساء اليوم اللقاء الذي يجمع الخرطوم الوطني وضيفه الهلال في ختام جولات الإسبوع الثالث من مباريات الدوري الممتاز بنسخته الـ(20)، ويأمل كلا الفريقين حصد النقاط الثلاث للذهاب بعيداً في روليت المنافسة؛ حيث يتقاسم الفريقان معدل النقاط حالياً برصيد أربع نقاط لكل منهم؛ إذ تعادل حامل اللقب في الإسبوع الأول مع الأهلي شندي بدون أهداف وعاد في الإسبوع الثاني لتحقيق فوز عريض بملعبه في أمدرمان على فريق الأمل عطبرة بثلاثية نظيفة، فيما حقق الكوماندوز الفوز على الأنيق الكسلاوي بثنائية بإستاد الخرطوم ونجحوا في فرض التعادل على فريق الأهلي مدني بمعقله لتكون مباراة اليوم لفض الإشتباك بين الفريقان،

اللقاء يعتبر من أقوى واهم اللقاءات ويتوقع أن يشهد تنافساً قوياً بين الفريقين من اجل الظفر بالنقاط الثلاثة التي تمكن الفائز في المضي قدماً في مشوار البطولة وتصدرها خاصة بعد ان فشل المريخ في تحقيق فوزه الثالث  على التوالي امس  واكتفي بالتعادل 2-2 امام ضيفه الأهلي الخرطوم.

فالهلال الذي تعثر بشندي وخرج بنقطة واحدة بتعادله بدون أهداف امام أهلي شندي صاحب الترتيب الثالث حقق فوزاً كبيراً على الأمل عطبرة باستاده بأم درمان بثلاثية وما ينطبق على الهلال ينطبق على الخرطوم الوطني الذي هو الآخر تعادل في مباراة وفاز في الثانية.

رغم أن لقاءات الفريقين ظلت دائماً تخرج حافلة بالقوة والإثارة إلا أن الغلبة دائماً تكون للهلال, إذ لم يحدث منذ انطلاقة البطولة قبل 20 عاماً أن تمكن الخرطوم الوطني  ” الخرطوم ثلاثة” سابقاً في تحقيق ولو فوز واحد على الهلال.

وستحمل مواجهة اليوم بين الفريقان طابع الإثارة والندية خصوصاً وانها تأتي قبل أيام قلائل من إنطلاقة المسابقات الأفريقية للأندية؛ بيد أنه يتأهب الهلال لإستقبال فريق كي إم كي إم الزنزباري في ذهاب الدور التمهيدي من مسابقة دوري أبطال أفريقيا منتصف الشهر الجاري بينما سيستقبل الخرطوم الوطني فريق باور دينموز الزامبي في ذهاب الدور التمهيدي من مسابقة كأس الإتحاد الأفريقي (الكونفدرالية)، هذا وقد إختتم الفريقان سلسلة التحضيرات لهذه المواجهة المرتبقة بتمارين رسم من خلالها كل مدرب إستراتيجيته وخطته التي سيلعب بها اليوم وتعتبر المواجهة الأخيرة بالنسبة لمساعد مدرب الهلال السابق محمد الفاتح حجازي الذي تحول لتدريب فريق الشباب رفقة الكابتن طارق احمد ادم ، لذلك يتوقع أن يحسّن اللاعبين وداعه اليوم بتحقيق فوز عريض على فريق الخرطوم الوطني الذي سيكون صيد صعب بعد الإنتدابات الأخيرة.

واكمل الجهاز الفني الاجنبي للهلال الجاهزية وكثف التدريبات بصورة يومية تتخللها مباريات ودية وركز الفرنسي باتريك بتصحيح الاخطاء اول باول خلال التمارين اليومية .