ادى فريق الكرة بنادي الهلال ظهر اليوم مرانه الختامي استعداداً لمواجهة الودية امام فريق موتيمبا الكنغولي احد فرق المقدمة في الدوري المحلي عند الثالثة ظهر الغد بالتوقيت المحلي لمدينة كنشاسا الخامسة بتوقيت السودان بملعب تاتا رفائيل . شارك في مران الجميع جميع اللاعبين ماعدا الثنائي المعز محجوب وعبد اللطيف بوي بسبب المرض بالاضافة للبرازيلي سيرجيو المصاب . ابتدأ المران بتدريبات الاحماء بالكرة حيث قسم البرازيلي جوزيه الفريق لاربعة مجموعات كل مجموعة تضم خمسة لاعبين يشكلون فريقين ولاعب جوكر بينهم اشتمل المران على العاب تنافسية بينهم مع تحويل الفريق الفائز للمجموعة الاخرى معتمداً على المداروة بينهم مع الاعتماد على اللعب بلمستين . واشرف التاج محجوب المدير الفني للفريق على التدريبات التكتيكية حيث عمل على كيفية بناء الهجمة والهجوم المضاد ابتداءاً من حارس المرمى مع تكثيف اللعب على الاطراف والضغط على الخصم لحظة افتكاك الكرة .

استقبال خاص من الجماهير لسيدي بيه

استقبلت الجماهير الكنغولية لاعبي الفريق لحظة نزولهم ارضية الملعب بينما حظي المالي عمر سيدي بيه باستقبال خاص وتابعته الجماهير حتى الملعب وظلت تهتف باسمه كثيراً . يذكر ان اللاعب ادى مباراة كبيرة امام فيتا الكنغولي باستاد تاتا رفائيل في المباراة التي خسرها الفريق بهدفين مقابل هدف . بينما نال زميله محمد احمد بشير (بشه) صاحب الهدف في المباراة جانباً اخر من الاهتمام وظل البعض من الجماهير يلتقط مع اللاعب الصور التذكارية .

الطاقم الطبي للفريق ينال الاشادة من الجماهير

نال الطاقم الطبي لفريق الهلال الاشادة من قبل الجماهير الكنغولية المتواجده بملعب تاتا رفائيل قبل مران الفريق ظهر اليوم حيث تفاجأت البعثة بمباراة قبل مران الفريق بين منتخبي جامعة الكنغو وقام الطاقم الطبي للهلال باسعاف احد لاعبي الفريق والذي اصيب اصابة بالغة .اشرف على علاجه كل من د. وائل يحي مدير الوحدة الطبية للفريق بجانب د. عباس عبدالكريم والمساعد الطبي مهند ابراهيم