أكد الفرنسي دييجو غارزيتو المدير الفني لفريق الهلال ما ذكره رئيس نادي الهلال الأمين البرير سابقا في أنه طالب في تقريره الفني بشطب لاعبي الفريق السابقين هيثم مصطفى وعلاء الدين يوسف بسبب سلوكهما الردئ وعدم التعاون الذي ظاهرا بينه وبينهما, جاء ذلك في حديث لقناة الشروق الفضائية السودانية مساء الامس.
وقال غارزيتو أنه توصل لإتفاق للإستمرار مدربا لهلال هذا الموسم فقط تبقت مراجعة نهائية للعقد مساء هذا اليوم ومن ثم التوقيع مبينا أن طول فترة التفاوض مع المسؤولين بالنادي السوداني حول عقده الجديد تمثلت في متأخرات العقد الماضي ونفى جارزيتو أن يكون وعد المسؤولين بالهلال أن يحقق بطولة إفريقية الموسم الماضي لأن فريق الموسم الماضي لم يكن فريقه.
ووصف تنفيذ دييجو غارزيتو مجلس إدارة نادي الهلال بالشجاع وهو ينفذ بالكامل تقريره في عملية الإبدال والإحلال بالفريق مؤكدا مسؤوليته في شطب لاعبي الفريق السابقين هيثم مصطفى وعلاء الدين من خلال تقريره الفني واصفا سلوكهما بالردئ وأن عدم الإحترافية عدم الإحترافية عجلت برحيلهما ,وأن العمل بينه وبينهما لم يكن جيدا, وأكد أن ذهابهما للمريخ لا يشكل مشكلة بالنسبة لفريق الهلال هذا الموسم, مضيفا أن ذلك كان قرارهما وأن ذهبا إلى فريق كبير. وأكد على قدرة عمر بخيت في قيادة الفريق واللاعبين هذا الموسم.
ورفض غارزيتو القطع بتحقيق بطولة إفريقية هذا العام ولكنه إستدرك حين قال أنه سوف يحتاج إلى بعض الوقت للوقوف على تفاصيل الفريق وحجمه خلال فترة الإعداد.
ونفي غارزيتو صفة الضعف عن دفاع الهلال الموسم الماضي. مشيرا إلى أن الأرقام تؤكد أنه كان من بين أفضل خطوط الدفاع في إفريقيا, وأضاف أنهم سوف يقررون لاحقا ما إذا كان سوف يتم تحويل قلب الدفاع الحالي سيف الدين مساوي إلى خط الوسط  بعد قدوم قلب الدفاع سنكارا, ولكنه قال أن مساوي قلب دفاع ممتاز وأنه أدى موسما جيدا مع الهلال.
وحول أبرز المشكلات التي لاحظها في الكرة السودانية قال أنه إستغرب أن لاعبي المنتخب السوداني لا يجيدون أساسيات كرة القدم مثل التحكم بالكرة, وقال أن كرة القدم في الأساس إستلام وتمرير وحركة وأنه يستهلك وقتا طويلا لتعليم هذه الجوانب, مضيفا إلى أنه عانى كثيرا من السلوط الإحترافي للاعب السوداني, مشددا أنه متى ما أصبحت لديك مهنة فيجب أن تحترمها .
وختم مدرب الهلال  حديثه موجها رسالة إلى جمهور الهلال السوداني قال فيها : إننا سوف نعمل على مجموعة اللاعبين بالفريق ولن يكون العمل على لاعب واحد.