أدّى الهلال مراناُ قوياً وساخناً عصر اليوم بمشاركة جميع لاعبيه باستثناء المعز محجوب، وجاء المران منوعاً اشتمل على العديد من التدريبات التي بدأت بتمارين الاحماء والتحمل ثم ادى اللاعبون بعد التدريبات التكتيكية المنوعة في وسط الملعب والتي كان التركيز فيها على لعب الكرة من لمسة واحدة مع الضغط على الخصم في حالة الفقدان واختتم المران بتقسيمة وسط الملعب اظهر فيها اللاعبون مستويات راقية وتألق فيها بشكل لافت الثنائي بكري عبد القادر ومحمد أحمد بشير.