أكّد د.أحمد محمد محمد الصادق الكاروري الأمين العام لنادي الهلال الناطق الرسمي باسم المجلس أن مجلس إدارة نادي الهلال يعمل في تناسق تام وانسجام كامل وقال في المؤتمر الصحفي الذي عقد أمس لتقديم محترف الهلال العاجي إبراهيما تورية واللاعب محمد جياد إن المجلس قام فور توليه المهمة بتكوين اللجان المختلفة التي باشرت مهامها المختلفة تحت إشراف الرئيس مبيناً أن هنالك خطوات عملية قام بها المجلس في ما يتعلق بملف المنشاءات متوقعاً أن يتم الفراغ من ملاعب الخماسيات قبل حلول شهر رمضان المعظم وأن يكتمل العمل في حوض السباحة بنهاية العام الحالي، وأوضح د.الكاروري أن الاهتمام بفريق كرة القدم قد بلغ مدى بعيداً في كافة المجالات وتم تكوين لجنة للتسجيلات برئاسة رئيس النادي وبدأ العمل في سرية كاملة بناءاً على الرؤية الفنية والحاجة الفعلية للفريق وتمّ فع تقرير للمجلس، وقال د.الكاروري إن العاجي إبراهيما تورية لاعب معروف تم رصده واجراء الاتصالات بنادي الصفاقسي والدخول في مفاوضات ماراثونية كان رأي النادي التونسي فيها أن يأتي انتقال اللاعب بعقد اعارة مع تمسك الهلال بشراء بطاقة انتقاله ليتم في نهاية المفاوضات الموافقة على اطلاق سراح اللاعب، وتقدّم د.الكاروري بالشكر لنادي الاهلي مدني الذي وافق على  اطلاق سراح لاعبه محمد جياد للهلال رغم حاجته الماسة للاعب والفريق يشارك في التأهيلي وذلك دعماً لمسيرة الهلال الإفريقية.