عبر النيجيري يوسف محمد محترف الهلال عن سعادته التامة وسروره الكامل باستدعائه مجدداً للدفاع عن ألوان منتخب النسور الخارقة في مباراتي نيجيريا الودية أمام الأرجنتين في الأول من يونيو القادم والرسمية أمام إثيوبيا في التصفيات الإفريقية في الخامس من الشهر نفسه، وقال يوسف في تصريحات خاصة للموقع الرسمي لنادي الهلال إن العودة لصفوف المنتخب النيجيري بعد غيبة طويلة امتدت مند يناير من العام الماضي وتحديداً منذ مشاركة المنتخب في نهائيات بطولة الأمم الإفريقية التي استضافتها أنجولا يعتبر أمراً مهما بالنسبة له، وأضاف يوسف أن الإعلام النيجيري ظلّ طوال الفترة الماضية يطالب باعادته لصفوف المنتخب ويقدّم متابعة دقيقة ورصداً متواصلاً لمشاركاته مع الهلال داخلياً وخارجياً، وعبّر يوسف عن أمنياته بأن يكون في كامل جاهزيته الفنية والبدنية قبل الأول من يونيو موعد اللقاء الكبير لنيجيريا مع منتخب الأرجنتين المستعد لخوض مباريات كوبا أمريكا مبيناً أنّه يأمل أن يستعيد لياقته بشكل كامل من خلال مباراة الهلال القادمة أمام جزيرة الفيل بعد أن غاب لفترة طويلة عن المشاركة بسبب الإصابة، وتحدّث يوسف عن قرعة مجموعات الأبطال مبيناً أن الهلال اكتسب خبرات كبيرة من خلال المشاركات المتعددة وهي خبرات يمكن أن تسهم بشكل كبير في قيادة الفريق لتحقيق أفضل النتائج، وعن مواجهة فريقه السابق إينمبا قال يوسف أن الأمر لن يختلف عن ماكان عليه عندما واجهه موسم 2008 وقال يوسف إنه يتمنى أن ينجح مجدداً في الوصول لشباك إينمبا كما فعل ذلك في مواجهة الهلال الاولى أمام حامل لقب بطولة الأبطال مرتين، وأوضح يوسف في ختام  حديثه أنّه يتوقع أن يغادر إلى نيجيريا يوم السادس والعشرين او السابع والعشرين من الشهر الجاري على أن يعود عقب الفراغ من مباراتي المنتخب للانضمام لتحضيرات الهلال لمرحلة المجموعات والدورة الثانية من بطولة الدوري الممتاز.