وصلت إلى فندق قرطاج بلاس بضاحية قمّرى بتونس بعثة الهلال من ملعب رادس بسلام بعد الأحداث المثيرة التي أدت لنهاء مباراة الفريق أمام الإفريقي قبل وقتها الأصلي، وطمأن د.أحمد محمد محمد الصادق الكاروري الأمين العام لنادي الهلال ورئيس بعثته إلى تونس جماهير الهلال في كل مكان على أفراد البعثة وقال في تصريحات خاصة للموقع الرسمي لنادي الهلال إن جميع أفراد البعثة بخير ووصلوا إلى الفندق دون أن يصاب أي منهم بأذى، وتقدّم الكاروري بالتهاني لجماهير الهلال المنتشرة في كل مكان بالانتصار الذي حققه الفريق معرباً عن تمنياته أن تتواصل مسيرة الانتصارات خلال الفترة المقبلة.