دشّنت اليات سلاح المهندسين صباح أمس الجمعة تحت إشراف السيد الأمين محمد أحمد البرير رئيس مجلس إدارة نادي الهلال عمل قطاع منشآت الهلال أحد القطاعات التي تمّ تكوينها مؤخراً للعمل مع مجلس الإدارة على إحداث الطفرة الإنشائية المرجوة، وكانت صافرة الانطلاقة ببداية العمل في توسعة مسجد الهلال ليتسع لعدد أكبر من المصلين كما تمّ أيضاً تدشين العمل في ملاعب الخماسيات داخل النادي مع الشروع مباشرة في العمل لإعداد الملعب الرديف، وجاءت بداية العمل وسط فرحة غامرة من الأهلة الذين يرجون أن تكون هذه الانطلاقة خطوة نحو الوصول إلى ما تبتغيه جماهير الهلال لناديها ومايليق باسمه الكبير ومكانته المعروفة قارياً وعالمياً.