أكّد الصربي ميشو مدرب الهلال انه درس منافسه في مباراة اليوم ريكريتيفو كالا الأنجولي جيداً وقام بناءاً على هذه الدراسة بوضع الخطط والاستراتيجيات التي تكفل له الخروج بنتيجة إيجابية في مباراة اليوم تسهّل من مهمته في جولة الإياب، وقال إنّ متابعته للفريق من خلال مباراة سانت جورج بأديس أبابا جعلته يقف على نقاط القوة ومكامن الضعف في الفريق وعرف كيفية التعامل معه، وناشد ميشو جماهير الهلال بالتدافع المبكر نحو استاد الهلال واحتلال المدرجات من أجل الدعم والمساندة التي ستمثّل بوابة الهلال للعبور نحو أفضل النتائج، وعن فريقه قال ميشو إنّ الهلال في أهبة الاستعداد مقللاً من غياب بعض العناصر عن مباراة اليوم وفي مقدمتها الثنائي الدولي علاء الدين يوسف  ومهند الطاهر مشيراً إلى أن بدلاء الهلال في قيمة الأساسيين وهو الأمر الذي سيتضح بجلاء من خلال مباراة اليوم.