أعرب الصربي ميشو مدرب الهلال عن رضائه التام عن الفترة المنقضية من عمر معسكر الفريق الإعدادي للموسم الجديد وقال في تصريحات صحفية عقب انقضاء مران الفريق الصباحي  أمس إنّ البرنامج يسير بصورة مثلى تبشّر بتحقيق كل الأهداف الغايات المطلوبة من المعسكر، وأكّد ميشو إن أكثر ما يقلقه من خلال المعسكر النقص العددي الناجم عن غياب 11 لاعباً من بينهم 9 لاعبين مع المنتخب الوطني بالإضافة للحارس المعز والمحترف سادومبا مبيناً أنّ وجود عدد من اللاعبين الشباب مع الفريق اسهم إلى حد كبير في تنفيذ البرنامج بشكل جيد، وأشار ميشو إلى وجود بعض العقبات التي تعترض سير الإعداد مثل غياب اللاعبين بأسباب متفاوتة حيث غاب سامي عبد الله بسبب والإصابة وغاب ديمبا لنفس السبب كما اشتكى عبد اللطيف بويا من الإرهاق وعانى يوسف محمد من بعض الآم البطن، وعن المباريات الودية التي يعتزم الهلال خوضها ضمن برنامجه الإعدادي قال ميشو إنّه وضع مواصفات الفرق التي يريد اللعب معها ولم يسمي نادٍ بعينه ليترك لإدارة الكرة حرية اختيار الفرق حسب الاتصالات التي تجريها، وأكّد ميشو أن تدريباته لن تتوقف حتى في اليوم الذي يلعب فيه مباراة ودية مشيراً إلى أن خطته تقوم على خوض التجارب الأولى بأرجل مثقلة بالتعب والارهاق وقال إن اجهاد البدن يقود إلى تحريك العقل وتفاعل القلب وهو مايسعى للوصول له حيث يريد أن يرى كيف يتصرف اللاعبون وهم يلعبون تحت ضغط التعب والإرهاق لأنّ هذا التصرف ستنبني عليه الحسابات من خلال الموسم التنافسي الذي سيخوض الهلال غماره خلال الفترة المقبلة، وقال ميشو إن انضمام لاعبي المنتخب الوطني وعودتهم للمشاركة مع الفريق ستمنح الفريق دافعاً معنوياً كبيراً وترفع من وتيرة التنافس بين اللاعبين بما يعود بالنفع والفائدة الكبيرة على الهلال ويساهم في تطوير المستوى وتجويد الأداء بما ينعكس إيجاباً على النتائج.