أكّد الصربي ميشو مدرب الهلال إن انطباعه الأول عن لاعبي الفريق الجدد إيجابي وقال في حوار له مع الصحيفة عقب مران الهلال الأول الذي أجراه أمس واستمرّ لساعتين إنّ الوعود بالكلام سهلة ويمكنه أن يعد بأن ينال الهلال بطولة إفريقيا في الموسم الجديد لكن يبقى من المهم أن يتبع الوعود عمل جاد لتحقيق ماهو مطلوب، وأعرب ميشو عن استيائه لغياب الثنائي عبد الرحمن الدعيع والزيمبابوي إدارواد سادومبا عن بداية الإعداد وقال إن اللاعبين كان يجب أن ينضما إلى زملائهما منذ البداية، وتطرق ميشو لوجود الهلال والمريخ معاً في معسكر واحد وقال إن هذا الأمر له جوانبه السلبية لكنه قلل من هذه الجوانب، وتطرق المدرب الصربي للعديد من المحاور التي نطالعها عبر السطور التالية …

حوار: حسن عمر خليفة

  • بداية نود أن نسأل عن انطباعك عن اللاعبين الجدد بعد عدد من التدريبات التي بدأت باستاد الهلال وتواصلت بمران الأمس؟
  • انضم إلينا في الموسم الجديد ثلاثة لاعبين جدد هم أتير توماس وعبده جابر والزامبي فليكس، انطباعي الأول عن الثلاثي من خلال الفترة القليلة الماضية انطباع إيجابي  لكن هنالك نقطة مهمة جداً ينبغي على جابر وأتير تحديداً الانتباه لها وهي أن اللعب في صفوف الهلال يختلف اختلافاً كبيراً عن اللعب في أي نادٍ آخر ع تقديرنا الكامل للناديين الذين جاء منهما اللاعبان، في الهلال أنت تلعب تحت ضغط جماهيري كبير وتخضع لتدريبت قوية وعنيفة ومتواصلة وهذا الأمر يتطلب اجتهاداً أكبر، الانطباع الأول مهم لكنه لايعني ان اللاعب قد وصل إلى ماهو مطلوب هذه بداية الطريق، من جانبي سأعمل مع الجهاز الفني على تعزيز هذا الانطباع بعمل متواصل من أجل خدمة اللاعبين، كل ماسأطلبه من جابر وأتير أن يمتصا مرحلة الانتقال إلى الهلال بسلاسة من كافة النواحي سواء كانت هذه النواحي متعلقة بالجمهور أو الإعلام أو حتى التدريبات، أرجو أن يحقق اللاعبان الإضافة المرجوة وأن يسهما في ثراء التنافس الشرس بين اللاعبين وهو تنافس يصب في مصلحة الفريق ويعود عليه بالعديد من الفوائد والمكاسب، بالنسبة لفليكس فهو لاعب مميز وأتمنى أن ستأقلم سريعاً مع أجواء السودان حتى يفيد الهلال في المرحلة المقبلة وأنا واثق من أنّه لن يحتاج لوقت طويل لأنّه لاعب على درجة عالية من الاحترافية.

حماس عالي ورغبة في اقتحام التشكيلة

  • وكيف تقيّم المجموعة بشكل عام؟
  • مع كل تمرين جديد أحس بتطور أكبر وتقدم نحو الأفضل لدينا مجموع مميزة من اللاعبين وعلينا أن نجتهد معهم بشكل أكبر، مايميز لاعبي الهلال رغبتهم المستمرة في تطوير أنفسهم لذلك تجدهم يحرصون بصورة كبيرة على التدريبات ويلتزمون التزاماً كاملاً بتعليمات الجهاز الفني، نتمنى أن يكون المعسكر فرصة طيبة للاعبين من أجل التنافس على تشكيلة الموسم الجديد التي لن يكون الدخول لها أمراً سهلاً في وجود اذا العدد الكبير من اللاعبين المميزين، نعمل على أن نصل إلى درجة عالية من الجاهزية قبل انطلاقة الموسم ونضع في حساباتنا أن لاعبي المنتخب الوطني سيكونوا خارج الحسابات لفترة طويلة ولانملك غير أن نتمنى للمنتخب الوطني النجاح في بطولة إفريقيا التي يستضيفها السودان.

قادرون على معالجة اثار النقص العددي

  • المعسكر يقوم في ظل نقص عددي كبير كيف ستتعامل مع هذا الأمر؟
  • نسعد جداً أن يكون لدينا عدد كبير من لاعبي الهلال مع المنتخب الوطني وهذا يشكّل إضافة ودافعاً بالنسبة لنا، القضية في تأخير الحارس عبد الرحمن الدعيع وسادومبا وقد كتبت تقريراً بخصوص اللاعبين ورفعته إلى مجلس الإدارة لاتخاذ مايراه مناسباً بشأن تاخرهما عن الانخراط في معسكر الفريق الإعدادي للموسم الجديدن مع هذا كله اقول لك انني أرحّب جداً وبقلب مفتوح وبعيد عن أي انطباع شخصي باللاعبين متى ما انضما لزملائهما اللاعبين، النقطة المهمة التي على الجميع  أن يعرفها ويتعامل معها هي أن الهلال أكبر من الأشخاص، الأشخاص يأتون ويذهبون ومسيرة الهلال تستمر ولا تتوقف لأي سبب من الأسباب، لذلك ليس من حق أي شخص أن يعتقد أنّ في بقائه وبقاء الهلال وفي رحيله عدم استمرار مسيرة الهلال، ننتظر انضمام سادومبا والدعيع لأنّ انضمامهما سيزيد من درجة التنافس لدى المجموعة ويجعل الحماس أكبر خاصة في خط الهجوم الذي تمّ دعمه بلاعبين مميزين هم فليكس وعبده جابر.

ننتظر عودة المعز وانضمام الدعيع

  • عدم حضور الدعيع واصابة المعز أدت لأن يكون هنالك حارس واحد فقط في الهلال حالياً هو جمعة، لماذا لم تفكر في الاستعانة بحارس مرمى على الأقل من فريق الشباب؟
  • وجود حارس واحد لا اعتبره مشكلة في الوقت الحالي على الأقل، عبد الرحمن الدعيع سيلحق بتدريبات الفريق إن عاجلاً أو آجلاً وهنالك تطورات إيجابية بالنسبة لاصابة المعز، حضرنا بالعدد الذي نرى أنّه يحقق أغراضنا المطلوبة من المعسكر، مع هذا نتوقع أن ينضم إلينا في الأيام القادمة أحد الحراس الشباب الذي تم اختياره وتأخّر بسبب بعض الاجراءات التي اتوقع أن تكون قد أكتملت، بهذا نكون قد مضينا خطوة مهمة إلى الأمام في سبيل الوصول إلى العدد المطلوب والقادر على ادخال الفريق في المرحلة الثانية من الإعداد وهي مرحلة المباريات الودية التي نسعى لخوض أكبر عدد منها قبل انطلاقة الموسم التنافسي.

وجود المريخ بالمعسكر لاتأثير له

  • كيف تنظر إلى وجود المريخ مع الهلال في معسكر واحد؟
  • هذا أمر بالغ الحساسية ويمكن أن يؤدي للعديد من الاختناقات والمشاكل بطريقة يمكن أن تؤثّر سلباً على الإعداد ولكن علينا أن ننظر له من زاوية أن الهلال والمريخ فريقان يمثلان بلداً وحداً، المريخ جارنا ونحن وهم الآن خارج السودان والمطلوب منا أن نحسن تمثيل السودان وتقديم وجه مشرق للعلاقة التي بيننا وهي علاقة تنافس رياضي يجب أن يبقى في اطاره الصحيح ولا يتم الخروج به عن كل القيم والحقائق التي تجسدها الرياضة، يمكننا أن نفذ برنامجنا الإعدادي دون تأثيرات جانبية إذا ماوضعنا في اعتبارنا قيم الرياضة التي تحدثت لكم عنها.
  • قدوم المريخ أمام الهلال إلى المعسكر هل ترى انه منحه امتيازات لم يجدها الهلال؟
  • أسرة الفندق من ناحية تجارية لايمكن أن تفعل هذا الأمر، ربما امتاز المريخ بوجود طاقم فني مصري يمكن أن يسهم في تحقيق فوائد على مستوى الخدمات ومع ذلك خدمات الهلال لن تتأثر، يمكن أن يكون هنالك تنسيق حول الميادين والشئ الجاد أننا قمنا بترتيب أوضاعنا بشكل جيد ومميز ووضعنا برنامجاً متكاملاً نرجو أن ننفذه بنهاية الفترة المطلوبة ، النقطة الأكثر أهمية هي أن الهلال يتميز بشئ لايوجد في المريخ ولا يوجد في أي فريق آخر في إفريقيا وهذا الشئ هو حب اللاعبين للشعار واخلاصهم له ورغبتهم الصادقة في التفاني من أجله وخدمته وتقديم كل مايمكن أن يطوره ويسير به إلى الأمام، الهلال يتميز بجو سري بديع يجعل العطاء مختلف، نوعية اللاعبين ومكانياتهم الفنية المميزة إذا أضفنا لها العمل الذي ينوي الجهاز الفني تنفيذه من خلال فترة المعسكر أشياء ستصنع الفارق لمصلحة الهلال في هذا المعسكر وفي البطولات المختلفة التي يلعب فيها داخلياً وخارجياً.

لست طفلاً لأبكي على حقوقي واشكو للصحف

  • تردد في الصحف خلال الأيام الماضية أن لك بعض المطالب المالية العالقة مامدى صحة هذا الحديث؟
  • لا أدري من أين أتى هذا الحديث لكن ما أود أن أقوله لك هو أنني مدرب محترف وملتزم بعقد مع نادي الهلال، هذا العقد يرسم بوضوح مسألة الحقوق والواجبات بيني وبين النادي، إذا حدث اخلال بهذا العقد ستكون المحاسبة بناءاً على العقد، لست طفلاً صغيرا ً يلجأ للبكاء إذا تمّ حرمانه من شئ، احترم إدارة نادي الهلال كثيراً لذلك لايمكن أن ألجأ للصحف لأتحدّث عن موضوع أعلم تمام العلم أن هنالك اليات واضحة من أجل الوصول فيه إلى حل، يربطني بالهلال تعاقد يحدد العلاقة بصورة واضحة كل الأشياء عندي تخضع لعمل مؤسسي، أؤكد لك احترامي الكامل لمجلس إدارة نادي الهلال وهو احترام يمنعني من الحديث بالصورة التي يمكن أن تسئ للعلاقة بيننا.

تجارب مميزة للمنتخب الوطني

  • بحكم معرفتك بالكرة الإفريقية كيف نظرت لخسارة المنتخب الوطني أمام كينياً في بطولة حوض النيل؟
  • المنتخب الوطني مازال في مرحلة إعدد وفي هذه المرحلة من الطبيعي أن تخسر لأنّك لاتبحث عن نتيجة، الخسارة تكون فوائدها أكبر من الانتصار لأنّها ستمنحك الفرصة للمعالجة، وإذا سألنا أنفسنا إيهما أفضل أن نخسر الآن في بطولة حوض النيل أم أن نخسر في بطولة المحليين، الإجابة واضحة ولاتحتاج لاجتهاد، مظهر المنتخب الوطني أمام كينيا كان جيداً والخسارة طبيعية ويجب أن ننزعج لها، التفكير يجب أن يكون منصباً بشكل أكبر على البطولة التي يستضيفها السودان والتي تشكّل التحدي الحقيقي للمنتخب الوطني في المرحلة المقبلة، المنتخب سنحت له فرصة طيبة للإعداد أمام كل من كينيا والكونغو والمنتخب الكونغولي منتخب يضم في صفوفه عدداً من اللاعبين المميزين الذين يمكن أن يمنحوا المنتخب تجربة حقيقة تجعل الجهاز الفني يقف على حقيقة المستوى.

خطة متكاملة للموسم الجديد

  • ختاماً ماهي الملامح العامة لبرنامجك الإعدادي حتى نهايته؟
  • البرنامج يحتوي على تدريبات تستمر حتى العشرين من الشهر الحالي لتبدأ بعد ذلك المباريات الودية، الفريق سيخوض 4 تجارب ودية أيام 20 و23 و26 و29 يناير وبعد ذلك نعود لمواصلة إعدادنا بالخرطوم.