تسلم الهلال عبر الإتحاد السوداني لكرة القدم خطاباً رسمياً من الإتحاد الإفريقي لكرة القدم (كاف) ممهوراً بتوقيع السكرتير العام يفيد برفض شكوى الهلال في قانونية مشاركة شاكر برقاوي مدافع الصفاقسي التونسي في مباراة إياب نصف نهائي بطولة الإتحاد الإفريقي (الكونفدرالية) التي جرت بين الفريقين يوم الأحد الماضي وانتهت بخسارة الهلال بركلات الترجيح من نقطة الجزاء، وجاء في حيثيات رفض الشكوى التي نظرتها لجنة الانضباط انّ عقوبة الإيقاف التي اوقعت على اللاعب بعد نيله إنذارين في مباراتي فريقه أمام الأهلي الليبي في الدور الأول من البطولة اسقطت بقرار الكاف الذي أصدره واسقط بموجبه الايقافات الصادرة في بطولاته للأندية والمنتخبات، وجدد الأمين العام لنادي الهلال الذي تسلّم الخطاب أمس بعد لقاء القمة جدد تأكيده على السير بالقضية إلى أقصى درجات التقاضي مشيراً إلى أن اللجنة التي نظرت في شكوى الهلال واصدرت القرار كما جاء في الخطاب هي لجنة الانضباط وهي لجنة غير مختصة بالنظر في مثل هذه الشكاوي التي تعتبر من صميم عمل لجنة المسابقات، وقال مالك إن عدم اختصاص اللجنة بالإضافة لعدم انطباق قرار العفو على حالة اللاعب المذكور مثّلت أهم سندات ودفوعات الهلال في استئنافه الذي قدّمه أمس عقب تسلمه خطاب رفض الشكوى مباشرة، إلى جانب ذلك أبلغ مصدر قانوني طلب عدم ذكر اسمه الموقع الرسمي لنادي الهلال بإن الاستثناء الصادر باسقاط العقوبات كان الهدف منه تمكين المنتخب الجزائري من استعادة خدمات حارس مرماه الموقوف قبل انطلاق مونديال جنوب إفريقيا باعتباره المونديال الأول الذي تستضيفه القارة الإفريقية وبالنظر إلى أن منتخب الجزائر أحد المنتخبات التي تمثّل القارة.

 وكان الموقع الرسمي لنادي الهلال وصحيفة الهلال قد أوردا اليوم خبر رفض شكوى الهلال في البرقاوي ووجد الخبر ردود أفعال واسعة في وسائل الإعلام والمواقع الالكترونية التي ذهب بعضها إلى نفي الخبر الصحيح المدعوم بتصريح الأمين العام والناطق الرسمي باسم الهلال الذي تسلّم خطاب الرفض.