كتب: عبد الرحمن الماحي

عدسة: محمد إسماعيل

 

عقد مجلس إدارة نادي الهلال مساء اليوم إجتماع تفاكري هام؛ لمناقشة تداعيات القرار الخاص بمباراة الهلال المعلنة مع المريخ؛ وعن تداعيات ذلك الإجتماع تحدث الأستاذ عماد الطيب الامين العام لمجلس الهلال لـ “الموقع الرسمي” وقال بأنهم في مجلس الإدارة استلموا خطاب سابق بأن المباراة ستلعب يوم 30 أغسطس الحالي بملعب المريخ؛ وعلى إعتبار ذلك الخطاب الوحيد ذكر لوسائل الإعلام أن المباراة ستلعب بإستاد المريخ خلال تنوير صحفي عقب المران المران الرئيسي مساء امس.

ومضى الطيب في حديثه قائلا: اليوم وعند الساعة الثامنة والثلث مساء إستلمنا خطاب يفيد بتحويل مباراة الهلال والمريخ لإستاد الخرطوم؛ وتداولنا هذا الامر في مجلس الإدارة بعد نقاش مستفيض ووصلنا لقناعة راسخة أنه وعلى الرغم من المخالفات القانونية الواردة في نص المادة (68) الفقرة (أ) من القواعد العامة التي تطلب إخطار الفريقين قبل (36) ساعة على الأقل من إقامة المباراة فيما عدا المباريات الملغاة أو المؤجلة او التي تم تعديلها؛ وهذا النص يحكم هذه المباراة التي تم تأجيلها من وقت سابق ليوم (30) اغسطس الحالي؛ وبما أن المباراة التي تلعب في أرضية “ترتان” فمن المعروف ان الفريق الذي يلعب في ملعب صناعي يحتاج لأداء تمرينين بذات الملعب؛ وهذا لعدالة المنافسة.

ورغم ذلك إلا ان مجلس ادارة نادي الهلال وتقديراً لجماهير الفريق وللمناسبة العظيمة “عيد الفداء” فلقد قررنا تأدية مباراة القمة غداً عند الساعة الثامنة مساء بإستاد الخرطوم؛ مؤكداً بأن الهلال في قمة الجاهزية لملاقة المريخ في أي زمان ومكان.